6 أشياء يمكن أن تعيد الثقة مع شريكة حياتك

6 أشياء يمكن أن تعيد الثقة مع شريكة حياتك


ثقة كلمة بسيطة مكونة من 3 أحرف. الثقة هي روح أي علاقة. إنه الغراء الفائق الذي يربط الشخصين سوياً. إذا كانت الثقة بينكما فمن المحقق أنه يمكنك النوم ليلاً بجانب شريكة حياتك والشعور بالراحة.
ومع ذلك، فإن انعدام الثقة يخلق التأثير المعاكس. يسبب ضائقة نفسية لا توصف. إنه يحولك إلى جاسوس أثناء البحث عن أدلة من شأنها التحقق من شكوكك. يحفر لك ضد أسوأ حالات عدم الأمان. يجعلك مريضاً يجعلك مستيقظًا في الليالي متسائلاً، "هل أنا لست جيدًا بما فيه الكفاية؟ هل هو خطأي؟ هل كل شيء لدينا عار؟ ماذا سيفكر الناس؟".
هل أنت على استعداد للعثور على القطع المفقودة التي جعلت العلاقة تنهار؟ إذا كان الأمر كذلك، فمن الممكن إعادة الثقة مرة أخرى، إليك 6 أشياء يمكن أن تعيد الثقة مع شريكة حياتك.

الحصول على وضوح:
إذا كان هناك أمراً زعزع الثقة فيما بينكما، عليكما التحدث سوياً؛ للحصول على وضوح ومعرفة كيفية معالجة الأشياء. التحدث مع شريكة حياتك لمعرفة ما حدث ولماذا. ستكون غاضباً  بلا شك، لكن إذا كنت تريد التوفيق فيجب عليك الاستماع. ستكشف الإجابات غالباً عن التسمم الذي سمم العلاقة قبل الحدث. 
اكتشاف الدافع:
يفعل الناس الأشياء لأسباب مختلفة. عادةً ما تكون هذه الأسباب كبيرة وعقلانية للشخص الذي يقوم بها. قد يشعرون بالألم أو وحدة  أو غير مقدر في بعض الأحيان، يقوم أحد الخارجيين بالمهمة التي لا يقوم بها الشريك الآخر. لذا عليكما اكتشاف الدافع والمسبب في فقدان الثقة
الالتزام بإعادة بناء العلاقة:
هل أنا مستعد للالتزام لها على الرغم من ما حدث؟ هل ما زلت أحبها؟ هل سأكون قادراً على القيام بما يلزم للتغلب على هذه الأزمة؟ هذه الأسئلة عليك أن تسألها لنفسك لإعادة الثقة فيما بينكما وتقوية العلاقة. 

سامح:
لقد ناضلت بشدة من أجل علاقتك؛ عملت بلا كلل لتجاوز ما حدث. علاقتك لا تزال هشة، لكنكم على الأقل لا تزالوا سوياً وتعمل على الحفاظ عليها بهذه الطريقة. ومع ذلك، في بعض الأحيان  على الرغم من أنكl لا تزالوا سوياً وتعتقد أنك نجحت في التغلب على الأزمة والغضب والاستياء، لم يتم غفران كل شيء. عليكما المسامحة من أجل استمرار علاقتكما. 
إعطاء الوقت:
إن إصلاح العلاقة واستعادة الثقة فيما بينكما تحتاج الكثير من الوقت، اعطوا لأنفسكما الوقت والصبر لإنجاح العلاقة. 
لا تكذب وكن شفافاً: 
إن الكذب يساعد على تكسير الثقة فيما بينكما، لذا عليك أن تكون صادقاً وشفافاً في مشاعرك، سواء كان الخطأ منك أو منها. هذا سيساعد على تقوية الصلة بينكما. 

المزيد:


اشترك بصفحتنا


إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة راسلنا الآن!


مقالات ذات صلة

آخر الأخبار و المقالات

تعليقات