هل تناول الفول يوميًا يضر جسم الإنسان؟

هل تناول الفول يوميًا يضر جسم الإنسان؟


يعد الفول أشهر الوجبات التي يتناولها الكثيرون في الدول العربية، كما أنه يعتبر أحد الوجبات اليومية الأساسية بالنسبة للكثير من الناس، فهل كثرة تناوله من الممكن أن تضر جسم الإنسان؟

وفقًا لما ذكره أطباء، فإن تناول الفول يوميًا لا يضر الجسم، بل على العكس فإنه يفيده، وهذا في حالة تناوله بطريقة صحية صحيحة. 
فالعديد من الناس تهوى تناول الفول مُغرقًا في الزيت، وغمسه بالخبز، وهو ما اعتبره الأطباء أمرًا غير صحي، مشيرين إلى أنه يجب وضع كمية قليلة جدًا من الزيت إلى الفول، وعدم الإفراط في تناول الخبز.

وأشار الأطباء إلى أن الفول يمتاز بكونه غنيًا بالألياف، التي تساعد على تقليل نسبة الدهون الثلاثية في الدم، بالإضافة إلى أنه يحتوي على كمية كبيرة من البروتين.

كما أن الفول يحتوي على نسبة عالية من النشويات، التي تقوم بضبط نسبة السكر في الدم على مدار اليوم، وهو ما يمد جسم الإنسان بالطاقة لفترات طويلة.

ويقلل الفول من خطر الإصابة بمرض سرطان القولون، بحسب ما ذكره الأطباء، نظرًا لما يحتويه من كمية كبيرة من الألياف، إلا أنه قد يكون له تأثير على القولون، بسبب الغازات التي يحتويها.

وينصح الأطباء الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في القولون بأن يتركون الفول في الماء لفترة طويلة قبل طهيه بعد إضافة بيكربونات الصوديوم إليه، ثم تناوله بعد تقشيره.
 

المزيد:


السمات

صحة

اشترك بصفحتنا


إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة راسلنا الآن!


مقالات ذات صلة

آخر الأخبار و المقالات

تعليقات