نام داخل سيارة أوبر فكان هذا مصيره حين استيقظ

نام داخل سيارة أوبر فكان هذا مصيره حين استيقظ


نام الشاب الاسكتلندي جوزيف، صاحب الـ 20 عامًا، لمدة 3 ساعات خلال رحلة استقلها عبر خدمة أوبر ـ لتوصيل الركاب عبر طلب السيارات بالهاتف ـ ليتفاجيء باستيقاظه في مكان مختلف عن وجهته وبتكلفة مادية عالية.
اقرأ أيضًا: ثغرة في أوبر تُكبد راكبين 10 آلاف دولار.. هكذا علقت الشركة

جوزيف، استقل السيارة مخمورًا ليعود لمنزله ـ الذي يبتعد لمدة 15 دقيقة قيادة بالسيارة عن الملهي الليلي ـ ولكنه وجد نفسه حين استيقظ في الجانب الأخر من المدينة؛ حيث يبعد عن منزله 160 كيلو مترًا.

ليس هذا وحسب بل وجد جوزيف نفسه مضطرًا لدفع 400 جنيه إسترليني (490 دولار) مقابل هذه الرحلة ليضطر للعودة إلى منزله بعد رحلة استغرقت 7 ساعات عبر عدة حافلات وقطارات للعودة إلى منزله.

اقرأ أيضًا: ظاهرة غريبة في اليابان: الناس تستأجر السيارات ولا تسير بها.. لماذا؟

شركة أوبر لم تعلق على الواقعة هي أو سائقها ولكن جوزيف قال:"حين أخبرت أصدقائي انفجروا من الضحك. لم يصدقوا ما حدث لي".

المزيد:

مصطفى الجريتلي

مصطفى الجريتلي

مصطفى الجريتلي صحفي مصري حاصل على بكالوريوس إعلام من جامعة القاهرة، يعمل كمحرر لأخبار المشاهير والتكنولوجيا والرياضة في موقع القيادي التابع لشركة حاوي


السمات

سيارات

اشترك بصفحتنا


إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة راسلنا الآن!


مقالات ذات صلة

آخر الأخبار و المقالات

تعليقات