معلومات لا تعرفونها عن الفنان الراحل تومي عمران.. وهذه آخر كلماته

معلومات لا تعرفونها عن الفنان الراحل تومي عمران.. وهذه آخر كلماته


بعدما تداولت مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية خبر وفاة الفنان السعودي تومي عمران، أكدت شقيقته صحة الأخبار المتداولة، وأنها للأسف ليست شائعات كما حدث سابقًا مع الفنان البالغ من العمر 36 عامًا.

وقالت شقيقة تومي عمران أن شقيقها دخل في غيبوبة لمدة شهرين، حيث كان يعاني من ورم بالدماغ، إلا أنه لم يكن يعرف هذا، وكذلك عائلته، وذلك بحسب تصريحاتها لموقع سيدتي.

وتابعت قائلة أن تومي كان يقضي إجازته معها، عندما سقط فجأة مغشيًا عليه، ليكتشفوا بعدها أنه مريض، فقاموا بنقله فورًا إلى المستشفى، وتوفي يوم 12 يونيو الماضي، وتم دفنه في اليوم التالي. 

وأوضحت شقيقة تومي عمران أن عائلته كانت في حالة يُرثى لها، وهو ما تسبب في عدم إعلان خبر وفاته طوال هذه الفترة، مشيرة إلا أنها وجدت من الضروري فعل هذا الآن، من أجل توضيح بعض المعلومات عن شقيقها الراحل.

واستطردت قائلة أن تومي لم يكن متزوجًا كما روجت بعض الشائعات، وأنه كان يعيش في تركيا، وكان مرتبطًا بأعمال فنية، إلا أنه تم تأجيلها بسبب ظروف مرضه، وأنه أبلغ متابعيه أنه يعاني من مرض في الرئة، ويخضع لعلاج له.

وأضافت شقيقة الفنان السعودي الراحل أنها تُعلن الآن خبر وفاته ليعرفه متابعيه ومحبيه الذين يستاءلون عن سر غيابه، مشيرة إلى أنها لم تتمكن من الدخول إلى حساباته الشخصية لتأكيد خبر الوفاة.

وأنهت شقيقة تومي عمران تصريحاتها بقولها أنها تنوي الذهاب إلى تركيا التي كان يعيش فيها شقيقها بشكل دائم، حيث أن كل متعلقاته مازالت هناك.

جدير بالذكر أن الفنان الراحل تومي عمران من مواليد ولاية كاليفورنيا الأمريكية، لأب سعودي وأم تركية، وقضى سنواته الأولى في أمريكا، كما عاش لفترة في فرنسا. 

وكانت أول زيارة لتومي إلى المملكة العربية السعودية وهو في سن الـ 15 عامًا، وذلك من أجل الحصول على بطاقة تعريف الشخصية.

درس تومي عمران الهندسة في السعودية، إلا أن حلمه الأكبر كان هو المجال الفني، حيث كان يرغب في أن يكون مطربًا، ورغم أن والده كان رافضًا لهذا، إلا أن تومي نجح أخيرًا في إقناعه برغبته، ليسافر بعدها إلى مصر، ليبدأ مشواره من هناك.

بدأت موهبة تومي في الغناء منذ أن كان في الخامسة من عمره، حيث كان يُغني للعديد من المطربين والفرق العالمية، مثل مادونا وآبا ومايكل جاكسون وغيرهم.

في عام 2003، بدأ تومي عمران في الإعداد لأول أغنية ليقدمها للجمهور، فكانت سينجل من نوع موسيقى البوب، وقد أصدرها في ألبوم كوكتيل مع المطربة وردة الجزائرية.

وفي عام 2006، أصدر الفنان السعودي ألبوم غربي كامل بعنوان إياك تنساني، وصور منه أغنية بطريقة الفيديو كليب اسمها كلنا لله، وهي من كلمات الشاعرة الكويتية أسرار النجاح.

وكانت إحدى المحطات البارزة في مسيرة تومي عمران هي مشاركته بالغناء في دورة الألعاب الأوليمبية في أثينا، والتي جاءت بعد تقديمه أغنيته Angel in the Sky، التي لاقت نجاحُا كبيرًا، واحتلت مركزًا متقدمًا في قائمة أقوى 40 أغنية في أوروبا.

وعن حياته الشخصية، فقد عاشها تومي عمران بالسفر من دولة إلى أخرى، حيث كان سعيدًا بما يفعله، وبالخبرات التي يكتسبها، والتجارب التي يخوضها، خاصة أنه تعلم الكثير من عادات وثقافات البلاد المختلفة التي زارها.

وقد عاد تومي إلى تركيا في عام 2014 للإقامة مع والدته، وذلك بعد وفاة جدته.

المزيد:


اشترك بصفحتنا


إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة راسلنا الآن!


ألبومات ذات صلة

آخر الآلبومات

تعليقات