الجمعة البيضاء 2019

ما هي قصة الجمعة البيضاء؟ وكيف تختلف عن الجمعة السوداء؟


تشهد الأسواق العربية خلال شهر نوفمبر من كل عام ما يُعرف باسم الجمعة البيضاء، حيث تقوم فيها العديد من المتاجر بتقديم خصومات كبيرة لجذب العملاء، فما هي قصة الجمعة البيضاء وكيف ظهرت؟

وفقاً لما ذكرته تقارير إخبارية، فإن مبادرة الجمعة البيضاء أطلقها أحد مواقع التسوق الإلكتروني الشهيرة في العالم العربي في عام 2014، وذلك على غرار الجمعة السوداء المعروفة في أسواق الولايات المتحدة وأوروبا.

وقد تم اختيار اللون الأبيض بدلاً من الأسود، نظراً لخصوصية يوم الجمعة لدى الشعوب العربية.

وكما هو الحال مع الجمعة السوداء، فإن الجمعة البيضاء تتزامن مع الجمعة الأخيرة في شهر نوفمبر من كل عام، إلا أنها قد تمتد لأكثر من يوم، وتصبح موسماً للبيع.

حيث قالت التقارير أن الجمعة البيضاء تحولت في السنوات الأخيرة إلى أكبر موسم مبيعات في منطقة الشرق الأوسط، خاصة وأنها لم تعد مقصورة على يوم واحد كما هو الحل مع الجمعة السوداء.

فعلى سبيل المثال، فإن إحدى شركات التسوق الإلكتروني التابعة لشركة أمازون في المنطقة العربية جعلت التخفيضات في يوم الجمعة البيضاء 2019 تكون في الفترة ما بين 11-13 نوفمبر، وفي الفترة ما بين 23-29 نوفمبر الجاري.

وأشارت التقارير أيضاً إلى أن دول مجلس التعاون الخليجي على نحو خاص تحتفل بالجمعة البيضاء، والذي تعتبره مواقع التجارة الإلكترونية موسم التخفيضات بالنسبة لها، حيث تقدم فيه خصومات هائلة تصل إلى 80%.

كما أن هناك احتفاء كبيراً في مصر ولبنان بالجمعة البيضاء، حيث تقوم أغلب المتاجر بتقديم تخفيضات وعروض على بضائعها من أجل جذب المستهلكين.

وبالإضافة إلى هذا، فإن موقع التجارة الإلكترونية Goldenscent يحتفي بهذا اليوم في المنطقة تحت اسم الجمعة الذهبية، ويقدم عرضاً كبيرة للمتسوقين عبر الإنترنت في المنطقة.

المزيد:


اشترك بصفحتنا


إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة راسلنا الآن!


مقالات ذات صلة

آخر الأخبار و المقالات

تعليقات