فيسبوك يطلق عملته المشفرة في النصف الأول من 2019

فيسبوك يطلق عملته المشفرة في النصف الأول من 2019


أصبح من المعروف أن موقع التواصل الاجتماعي الشهير فيسبوك قد وظّف عدد كبير من خبراء العملات المشفرة وبناء فريق “blockchain”، ولكن نطاق وأهداف هذا المشروع كلها غير معروفة، ويدعي تقرير جديد لصحيفة نيويورك تايمز الأمريكية أن المنصة الزرقاء تخطط لإطلاق عملة التشفير الخاصة بها في وقت مبكر من النصف الأول من هذا العام.

نوعية العملة المشفرة التي ستطلقها فيسبوك

وفقًا للتقرير، تعمل شركة فيسبوك على العديد من المشاريع القائمة على نظام “blockchain”، ولكن مشروع “stablecoin” هو الأكثر عرضة للإطلاق أولاً وهو نوع من العملات المشفرة التي ترتبط بقيمة الأصول التقليدية، مثل العملة الورقية أو الذهب، حيث تزعم مصادر صحيفة نيويورك تايمز أن موقع التواصل الاجتماعي الشهير يتطلع إلى إطلاق عملة مستقرّة سترتبط قيمتها بمجموعة من العملات الأخرى مثل الدولار واليورو.

وهذا يتماشى مع تقرير سابق ادعى أن فيسبوك يتطلع إلى إطلاق عملة مشفرة لتمكين مستخدمي تطبيق واتساب من القيام بالتحويلات المالية، ومع ذلك، يدعي التقرير الجديد أن المشروع متطور بدرجة كافية بحيث يتطلع إلى تبادل العملة وإدراجها، والتي يمكن إطلاقها في وقت مبكر من النصف الأول من عام 2019.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، بعد الحصول على موافقة من الفريق وراء مشروع “تشيفين سبيس”، قال فِيسبوم لموقع “Mashable” المهتم بأخبار التقنية، إن الشركة “تستكشف سبل الاستفادة من قوة تكنولوجيا blockchain”، حيث أكد متحدث باسم رسمي في ذلك الوقت أن: “هذا الفريق الصغير الجديد يختبر العديد من التطبيقات المختلفة”، لكن تقرير التايمز يقول إن الفريق ليس صغيرًا في الحقيقة، حيث يعمل أكثر من 50 مهندسًا في المشروع.

ويسلط التقرير الضوء على تطبيقات المراسلة مثل “Telegram” و”Signal”، مدعيًا أن كل منها يخطط أيضًا لطرح التشفير الخاص به خلال العام المقبل، إذ تم تقديم عرض باهر للعملة الأولية “ICO” التي لم تتجاوز مرحلة التمويل الخاص بشكل جيد، أما بالنسبة لشركة “Signal”، فإن مؤسسها “Moxie Marlinspike” هو مستشار لمنصة مدفوعات سرية خاصة تسمى “MobileCoin “التي جمعت أكثر من 30 مليون دولار من التمويل هذا العام، وتفيد التقارير أنها تسعى إلى جمع نفس المبلغ هذا العام أيضًا.

هذا الموضوع فيسبوك يطلق عملته المشفرة في النصف الأول من 2019 ظهر اولا على قل ودل تكنولوجيا.

المزيد:


اشترك بصفحتنا


إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة راسلنا الآن!


مقالات ذات صلة

آخر الأخبار و المقالات

تعليقات