فنلندا تُحول فضلات الحيوانات إلى طاقة كهربائية نظيفة

فنلندا تُحول فضلات الحيوانات إلى طاقة كهربائية نظيفة


يسعى البشر لإيجاد مصادر جديدة للطاقة طوال الوقت، لتكون بديلة عن المصادر المستخلصة من الفحم والبترول ومشتقاتهما، ويبدو أن فضلات الحيوانات سيكون الاهتمام بها أكبر خلال السنوات المقبلة فيما يتعلق بتوليد الطاقة الكهربائية

فقبل نحو 5 سنوات، أطلقت شركة فورتوم في فنلندا مبادرة باسم هورس باور من أجل تحويل فضلات الحيوانات إلى طاقة كهربائية نظيفة، حيث تم إقامة منشأة يارفنبا للطاقة لهذا الغرض. 

وخلال المعرض الدولي للخيول الذي أقيم مؤخرًا في العاصمة الفنلندية هلسنكي، تم جمع 100 طن من فضلات الحيوانات، وحُملت في حاويات كبيرة لحرقها في منشأة يارفنبا للطاقة، حيث أدت هذه الكمية لتوليد 150 ميجاوات من الطاقة، كانت كافية لتزويد المعرض بالكهرباء طوال فترة فعالياته البالغة 4 أيام، بالإضافة إلى تأمين تدفئة منزلية في هلسنكي.

وبحسب تصريحات مسؤولو شركة فورتوم، فإن عدد الخيول في فنلندا كبير، لذا فمن الجيد الاستفادة من كل هذا الروث وتحويله إلى طاقة.

وأضافوا قائلين أن الروث الذي يتم جمعه يوميًا من حصانين يكفي لتدفئة منزلًا واحدًا طوال سنة كاملة.

ومن جانبهم، تحدث مسؤولو شركة فانتان إنرجيا عن فكرة تحويل فضلات الحيوانات إلى طاقة، حيث طلبوا من أصحاب الكلاب رمي الروث الخاص بهم في حاويات خاصة، ليتم الاستفادة به في أحد منشآت الطاقة. 

وقال أحد المسؤولين في الشركة أنه من الأفضل حرق روث الكلاب واستخدامه لتوليد طاقة، موضحًا أن روث الكلاب يساعد على إنتاج طاقة فعالة من حيث التكلفة مع انبعاثات قليلة.

المزيد:


السمات

علوم

اشترك بصفحتنا


إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة راسلنا الآن!


مقالات ذات صلة

آخر الأخبار و المقالات

تعليقات