عملية سرقة ضخمة: الاستيلاء على عملات بتكوين قيمتها ملايين الدولارات

عملية سرقة ضخمة: الاستيلاء على عملات بتكوين قيمتها ملايين الدولارات


ذكرت تقارير إخبارية أن شركة بينانس، التي تعد من أكبر بورصات العملات المشفرة في العالم، قد تعرضت لعملية سرقة ضخمة، حيث قام متسللون بالاستيلاء على عملات بتكوين تقدر قيمتها بحوالي 41 مليون دولار

وقالت التقارير أن الهاكرز نجحوا في سحب 7 آلاف بتكوين من خلال تقنيات قرصنة متطورة، تشمل الفيروسات، لتتم واحدة من أكبر عمليات سرقة بورصات العملات المشفرة في العالم.

وبحسب ما أعلنه الرئيس التنفيذي لشركة بينانس، فإن أموال المستخدمين لن تتأثر بعملية السرقة هذه، موضحًا أن الشركة ستقوم باستخدام صندوف أصول آمن من أجل تغطية خسائرهم.

وأضاف الرئيس التنفيذي للشركة أن بورصات عملات مشفرة أخرى قامت بوقف عمليات الإيداع من عناوين مرتبطة بعملية الاختراق هذه التي تعرضت لها شركة بينانس.

كما أشارت التقارير إلى عملة بتكوين انخفضت بنسبة 4.2% في أوائل التعاملات الآسيوية، مع انتشار خبر عملية السرقة الضخمة، مضيفة أن العملة الرقمية نجحت في تعويض بعض خسارتها في وقت لاحق.

المزيد:


السمات

اقتصاد

اشترك بصفحتنا


إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة راسلنا الآن!


مقالات ذات صلة

آخر الأخبار و المقالات

تعليقات