سلطان بطي بن مجرن: سوق العقارات في دبي ينتعش مجدداً لهذه الأسباب!

سلطان بطي بن مجرن: سوق العقارات في دبي ينتعش مجدداً لهذه الأسباب!

مدير عام دائرة الأراضي والأملاك في دبي يكشف لموقع القيادي أسباب انتعاش السوق العقاري



يعد القطاع العقاري أحد المحركات الرئيسية الداعمة للاقتصاد المحلي في إمارة دبي وفي دولة الإمارات بشكل عام، نظراً لإسهامه الكبير في جذب العديد من المستثمرين العالميين إلى دبي التي تصنف على أنها واحدة من أبرز الوجهات الاستثمارية على مستوى المنطقة.
وعادةً مايمر هذا القطاع بالكثير من التقلبات والمتغيرات طبقاً للظروف الاقتصادية التي تؤثر سلباً أو إيجاباً على حركة السوق الذي على مايبدو بدأ باستعادة عافيته مجدداً بعد مرحلة من الركود والتباطؤ مر بها هذا القطاع في العام المنصرم.
وفي أحدث تقاريرها، أعلنت دائرة الأراضي والأملاك في دبي عن عدد المشاريع العقارية التي تم تدشينها من بداية عام 2016 ولغاية النصف الاول من عام 2017   حيث بلغت 88 مشروع عقاري، وسجلت الدائرة خلال النصف الأول من عام 2017 مايقارب 68 مشروع عقاري بقيمة تبلغ  21 مليار درهم .
وفي هذا الإطار، تحدث سعادة سلطان بطي بن مجرن، مدير عام دائرة الأراضي والأملاك في دبي حصرياً لموقع "القيادي" حول هذه الأرقام التي تنبئ بمرحلة من الانتعاش فقال: "تشهد دبي في الوقت الراهن اهتماماً متزايداً من قبل المستثمرين الدوليين، وهو ما يرسخ الثقة في حيوية القطاع العقاري وآفاقه المستقبلية.   


سلطان بطي بن مجرن: سوق العقارات في دبي ينتعش مجدداً لهذه الأسباب!  
وعلى ضوء المعطيات الواضحة في السوق، نتوقع اتجاهاً ايجابياً في الفترة القادمة، مع مواصلة النمو المستدام للسوق العقاري، وطرح العديد من المشاريع الجديدة الواعدة، إلى جانب توافر الفرص الاستثمارية المتنوعة. لقد تمكنت دبي خلال السنوات الماضية من التأسيس لبيئة عقارية جاذبة وشفافة تحمي حقوق المستثمرين، وتزرع الثقة، واليوم نحصد ما زرعناه وسيستمر هذا الاتجاه".
وشهد النصف الأول من العام الجاري إطلاق عدة مشاريع على خلفية الطلب المتنامي في السوق العقاري وتلبي تطلعات المستثمرين من مختلف الجنسيات  حيث تم تسجيل 68 مشروعاً عقارياً.
وللتأكيد على حيوية السوق العقاري في إمارة دبي، أوضح بن مجرن أن عدد المشاريع المنجزة التي تم تسليمها على مدار 10 سنوات منذ إنشاء مؤسسة التنظيم العقاري، قد بلغ 535 مشروعاً من مختلف الأحجام والاستخدامات التي تخدم كافة الأنشطة الاقتصادية في دبي، إضافة الى ذلك شهد النصف الأول من هذا العام إنجاز 24 مشروعاً كان قد تم الشروع بها في سنوات سابقة. 


سلطان بطي بن مجرن: سوق العقارات في دبي ينتعش مجدداً لهذه الأسباب!
ومع اقتراب موعد إكسبو 2020 من المتوقع أن يشهد القطاع المزيد من الانتعاش والنمو، خصوصاً أن الاستعدادات لهذا الحدث العالمي قد بدأت منذ عدة سنوات وهي تسير على قدم وساق، وهو ما يعطي مؤشرات إيجابية للمستثمرين، واختتم بن مجرن كلامه قائلاً: "لا شك أن "إكسبو 2020" يعتبر حدثًا مهماً وسيكون له تاثيره على السوق العقاري من خلال زيادة الطلب على العقارات. وأودّ التأكيد أن دبي تبني لما بعد إكسبو، وأن مسيرة التطوير والنمو مستمرة.، لذا نتوقع العديد من المشاريع النوعية والمتميزة التي تساعد في تعزيز مكانة دبي العالمية كجهة استثمارية متميزة.


سلطان بطي بن مجرن: سوق العقارات في دبي ينتعش مجدداً لهذه الأسباب!
وبفضل ذلك، سنشهد حتماً دخول المزيد من اللاعبين الجدد، بما في ذلك المطورين ومدراء المرافق والشركات العقارية. لذلك، ستواصل إمارة دبي تطوير بنيتها القانونية والتشريعية العقارية وحماية الحقوق وتقديم خدمات ذكية متميزة للمستثمر العقاري".

المزيد:


اشترك بصفحتنا


إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة راسلنا الآن!


مقالات ذات صلة

آخر الأخبار و المقالات

تعليقات