رحلة الرعب: أصحاء ومصابو فيروس كورونا على متن طائرة واحدة

رحلة الرعب: أصحاء ومصابو فيروس كورونا على متن طائرة واحدة


أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، أن 14 راكبًا تأكدت إصابتهم بفيروس كورونا تم السماح لهم بالتواجد على متن طائرة مع أصحاء ضمن عمليات إجلاء الرعايا من السفينة السياحية الموبوءة بالفيروس "دايموند برنسيس".

 

وكانت وزارة الصحة اليابانية، قد أعلنت إصابة 67 شخصًا بفيروس كورونا ممن كانوا متواجدين على متن السفينة السياحية "دايموند برنسيس" في بلادها من ضمنهم ركاب أمريكيين.

ونوهت وزارة الصحة والخدمات الإنسانية في الولايات المتحدة في بيان مشترك، إلى إنهم عزلوا بعيدًا عن المسافرين الآخرين على متن الطائرة، لكن الرحلة أثارت القلق من انتقال العدوى عبر الهواء الذي يتم تدويره داخل الطائرة.

وعقب وصول الطائرة للولايات المتحدة الأمريكية خضع جميع الركاب لـ14 يومًا أخرى من الحجر الصحي في المنشآت العسكرية، وهذا يعني أنهم سيخضعون للحجر الصحي لمدة 4 أسابيع تقريبًا.

 

ومن جانبها نقلت القوات المسلحة اليابانية 340 راكبًا أمريكيًا على متن 14 حافلة فيما لا يزال حوالي 380 أمركيا على متن السفينة السياحية.

المزيد:

مصطفى الجريتلي

مصطفى الجريتلي

مصطفى الجريتلي صحفي مصري حاصل على بكالوريوس إعلام من جامعة القاهرة، يعمل كمحرر لأخبار المشاهير والتكنولوجيا والرياضة في موقع القيادي التابع لشركة حاوي


السمات

صحة

اشترك بصفحتنا


إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة راسلنا الآن!


مقالات ذات صلة

آخر الأخبار و المقالات

تعليقات