جوخة الحارثي أول كاتبة عربية تفوز بجائزة مان بوكر العالمية

جوخة الحارثي أول كاتبة عربية تفوز بجائزة مان بوكر العالمية


فازت الروائية العمانية جوخة الحارثي بجائزة مان بوكر العالمية، عن روايتها سيدات القمر، والتي ترصد فترة مهمة في تاريخ سلطنة عُمان.

وتعد هذه هي المرة التي الأولى التي يفوز فيها كاتب أو كاتبة عربية بهذه الجائزة الأدبية المرموقة، والتي تنافست عليها هذا العام 6 أعمال صادرة تمت ترجمتها إلى اللغة الإنجليزية نقلًا عن لغاتها الأصلية.

ونجحت الكاتبة العمانية، البالغة من العمر 41 عامًا، في التفوق على 5 كُتاب ضمتهم القائمة القصيرة للجائزة، من بولندا وتشيلي وألمانيا وكولومبيا وفرنسا.

وحصلت جوخة الحارثي على جائزة قيمتها 60 ألف دولار، تتقاسمها مع أستاذة الأدب العربي في جامعة أكسفورد، مارلين بوث، التي تولت عملية ترجمة الرواية الفائزة من العربية إلى الإنجليزية.

وتدور أحداث رواية سيدات القمر حول 3 شقيقات، وكيفية مواجهتهن التغييرات التي يشهدها المجمتع العماني.

جدير بالذكر أن جوخة الحارثي درست الشعر العربي الكلاسيكي في جامعة إدنبرة باسكتلندا، وهي تعمل حاليًا كمدرسة في جامعة السلطان قابوس في مسقط.

وقد أصدرت الكاتبة العمانية من قبل مجموعتين من القصص القصيرة، وكتابًا للأطفال، بالإضافة إلى 3 روايات.

المزيد:


اشترك بصفحتنا


إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة راسلنا الآن!


مقالات ذات صلة

آخر الأخبار و المقالات

تعليقات