النقابات تمنح الحكومة الأردنية مهلة لسحب تعديلات قانون ضريبة الدخل

النقابات تمنح الحكومة الأردنية مهلة لسحب تعديلات قانون ضريبة الدخل


أعلن مجلس النقابات المهنية في الأردن، أنه منح الحكومة الأردنية مهلة تبلغ أسبوعًا، تنتهي يوم الأربعاء المقبل، من أجل سحب تعديلات قانون ضريبة الدخل التي تم إقرارها مؤخرًا

كما دعا المجلس الفعاليات الشعبية والنقابية من أجل القيام بإضراب جديد يوم الأربعاء القادم، في حال لم يحدث أي تغيير من قبل الحكومة.

وشمل الإضراب العام الذي شهدته الأردن بالأمس معظم محافظات المملكة، حيث احتشد الآلاف من المحتجين أمام مجمع النقابات المهنية وسط العاصمة، ليهتفوا ضد الحكومة ومجلس النواب، وذلك بعد إصرارهم على عدم سحب قانون ضريبة الدخل الجديد.

ومن بين المشاركين في الإضراب موظفين في القطاعين؛ العام والخاص، والنقابات المهنية، بالإضافة إلى عدد كبير من الأطفال.

كما قامت المحلات التجارية بغلق أبوابها بالأمس، كنوع من المشاركة في الإضراب العام.

وكانت الحكومة قد قررت فرض ضريبة تصاعدية جديدة على إعفاءات الأفراد والأسر، بعد أن تم خفض قيمة الإعفاءات إلى 8000 دينار بالنسبة للفرد، و 16000 دينار بالنسبة للأسرة سنويًا.

وبحسب القانون الجديد، فإن كل من سيتجاوز دخله قيمة الإعفاءات، سيخضغ لضريبة تصاعدية، تتراوح ما بين 5-25%، وذلك على كل 5000 دينار سنوي يتحقق كزيادة على القيمة المقررة في الإعفاءات.

شاهد في الألبوم بأعلى لقطات من الإضراب العام الذي حدث في الأردن بالأمس.

المزيد:


اشترك بصفحتنا


إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة راسلنا الآن!


ألبومات ذات صلة

آخر الآلبومات

تعليقات