السعودية: هل يصبح ميناء الملك عبدالله الأكبر في المنطقة؟

السعودية: هل يصبح ميناء الملك عبدالله الأكبر في المنطقة؟


كشف المهندس خالد الفالح، وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودي، عن خطة المملكة العربية السعودية، في أن يكون ميناء الملك عبدالله المطل على البحر الأحمر، أكبر ميناء في منطقة الشرق الأوسط. 

وأضاف الفالح في تصريحات للصحفيين، أكد فيها على ثقته في تحقيق هذا الهدف، وذلك وفقًا لمجموعة من العوامل التي يتمتع بها الميناء، وأهمها موقعه الاستراتيجي، موضحًا أنه ثاني أكبر ميناء في المملكة

وتابع وزير الطاقة السعودي، أنه وبعد التوسع فيه وافتتاحه رسميًا، لدينا أمل أن يقفز في عملياته وهو مهيأ لذلك بكل القدرات، وأهمها وجوده على ساحل البحر الأحمر، حيث تمر أكثر من 13% من الملاحة العالمية من أمامه. 

وأكد الفالح أن الميناء يتميز ايضًا بتوافر مجموعة من الأراضي الشاسعة حوله، بالإضافة إلى وجود البنية التحتية من الدرجة الأولى، وتوافق مهم في العمل فيه بين القطاعين الخاص والعام. 

المزيد:


السمات

اقتصاد

اشترك بصفحتنا


إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة راسلنا الآن!


مقالات ذات صلة

آخر الأخبار و المقالات

تعليقات