احترس: هكذا تقوم سيارتك باختراق حياتك الشخصية دون أن تلاحظ

احترس: هكذا تقوم سيارتك باختراق حياتك الشخصية دون أن تلاحظ


حذرت تقارير حديثة من أن السيارات الحديثة قد تشكل خطورة على خصوصية الإنسان، وأنه بإمكانها أن تخترق حياته الشخصية

وبحسب ما جاء في هذه التقارير، فإن التقنيات الحديثة التي يتم بها دعم السيارات لأجل سلامة قائدها وراحته، تقوم بتسجيل بياناته الشخصية أولًا بأول.

وأوضحت التقارير أن أنظمة البيانات الجديدة التي تُجهز بها السيارات مثل تقنيات معالجة المعلومات والتحكم عن بعد والاقتران بين الاتصالات السلكية واللاسلكية يمكنها اختراق خصوصية قائدي السيارات والحصول على معلوماتهم الشخصية.

وأشارت التقارير إلى أن شركات السيارات تقوم عادة باستخدام المعلومات التي تستخلصها حول قائدي سياراتها بهدف معرفة شخصيات المستهلكين وطباعهم، وبالتالي إطلاق حملات دعائية تناسب طلباتهم.

كما كشفت التقارير أهم المعلومات التي تستطيع السيارات معرفتها بخصوص قائديها، والتي تتضمن: تسجيل مكالمات الطوارئ، معرفة طبيعة قيادة السائق من سرعة قيادته، تسجيل معلومات خاصة بمسار الرحلات، أبرز التطبيقات التي يستخدمها قائد السيارة، مكان سكن قائد السيارة، مقاطع الموسيقى أو الفيديو المفضلة إليه، الأشخاص الذين يراسلهم خلال القيادة.

المزيد:


السمات

سيارات

اشترك بصفحتنا


إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة راسلنا الآن!


مقالات ذات صلة

آخر الأخبار و المقالات

تعليقات