إقالة المدير التنفيذي لماكدونالدز بعد تورطه في علاقة غرامية

إقالة المدير التنفيذي لماكدونالدز بعد تورطه في علاقة غرامية


قامت سلسلة مطاعم الوجبات السريعة ماكدونالدز مساء يوم الأحد بإقالة رئيسها التنفيذي، ستيف إيستربروك، بسبب تورطه في علاقة غرامية مع موظفة في الشركة الشهيرة.

وبحسب ما ذكرته ماكدونالدز في بيان لها، فقد تم فصل إيستربروك بعدما قرر مجلس الإدارة أنه انتهك سياسة الشركة، وأظهر سوء تقدير من خلال دخوله في علاقة عاطفية مع إحدى الموظفات. 

وقد اعترف إيستربروك بعلاقته العاطفية من خلال بريد إلكتروني أرسله للموظفين، حيث قال فيه أن ما فعله كان خطأ. 

وأضاف قائلاً أنه بالنظر إلى قيم الشركة، فهو يتفق مع مجلس إدارتها على أن الوقت قد حان بالنسبة له للرحيل. 

وبينما لم تكشف ماكدونالدز المزيد من التفاصيل حول هذه الواقعة، إلا أنها عينت خلفاً لإيستربروك وهو كريس كيمبنسكي، الذي تولى منصبه على الفور.

وأشارت تقارير إخبارية إلى أن الرئيس التنفيذي الجديد لماكدونالدز، كريس كيمبنسكي، هو رجل أعمال بريطاني، وقد سبق له أن ترأس أعمال سلسلة مطاعم الوجبات السريعة الشهيرة في بريطانيا وشمالي أوروبا، كما تولى سابقاً منصب رئيس ماكدونالدز في الولايات المتحدة.

المزيد:


اشترك بصفحتنا


إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة راسلنا الآن!


مقالات ذات صلة

آخر الأخبار و المقالات

تعليقات