أسرار جديدة حول مايكل جاكسون: ماذا يكشف تشريح جثمانه؟

أسرار جديدة حول مايكل جاكسون: ماذا يكشف تشريح جثمانه؟


في مفاجأة جديدة، أظهرت تقارير حديثة اكتشاف جديد حول تشريح جثمان ملك البوب وأسطورة الغناء العالمي مايكل جاكسون، بشأن العديد من الندوب، التي كانت في كل جسده.

وأفادت التقارير الحديثة أن جاكسون كان مصاباً بجروح في الذراعين والفخذين والكتفين، حيث أرجع ذلك أن هذا الأمر قد يكون ناجم عن حقن مسكنات الألم.

كما كانت هناك آثار واضحة للعديد من جراحات التجميل، التي خضع إليها جاكسون على مرّ السنين. لم تكتفي التقارير بذلك، لكن وجد أن هناك ندبتين جراحيتين خلف أذنيه. وندوب أخرى على جانبي الأنف، بالإضافة إلى ندوب في قاعدة عنقه وعلى ذراعيه ومعصميه.

وأشار التقرير أن الأطباء استنتجوا- فيما بعد- أن هذه الندوب ناجمة عن العمليات التي قام بها. نقلاً عن موقع سبوتنيك الإلكتروني.

كما كشف تشريح جثمان الراحل أن شفتيه باللون الوردي الدائم ناتجة عن وشم تجميلي، بالإضافة إلى وشم باللون الأسود للحاجبين، كذلك وشم أسود ذي شكل غريب في فروة رأسه.

وأظهر التشريح تعرض مايكل جاكسون إلى حادث سقوط قبل وفاته، حيث تبين خلال التشريح أن ركبتا الراحل مصابتين برضوض بجانب جروح في ظهره.

لم يكن هذا ما تم اكتشافه فقط، فقد وجد أن شعر مايكل جاكسون كان مستعاراً، حيث أن قبل وفاته كان أصلع تماماً باستثناء بقع من "شعر زغبي" على فروة رأسه. حيث يعتقد أن جاكسون بدأ في ارتداء الشعر المستعار- لأول مرة- عقب تعرضه لحادث انفجار مبكر لألعاب نارية، أثناء تصوير إعلان بيبسي عام 1984.

وتسبب هذا الحادث في اشتعال شعر مايكل جاكسون وتعرضه لحروق من الدرجة الثانية والثالثة حيث يتكهن الكثيرون بأن هذه الحادثة كانت بداية إدمانه على مسكنات الألم.

يذكر أن أن ملك البوب مايكل جاكسون توفي عن عمر يناهز الـ 50 عاماً؛ نتيجة جرعة زيادة من المخدر الجراحي "Propofol".

المزيد:


اشترك بصفحتنا


إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة راسلنا الآن!


مقالات ذات صلة

آخر الأخبار و المقالات

تعليقات